الإثنين 15 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم

12 مليار درهم تداولات الأسهم المحلية

متعامل في سوق أبوظبي للأوراق المالية (الاتحاد)
27 نوفمبر 2021 00:07

يوسف البستنجي (أبوظبي)

بلغت قيمة التداولات في أسواق الأسهم المحلية خلال الأسبوع الماضي نحو 12 مليار درهم، فيما خيمت عمليات جني أرباح ومضاربات، كانت نتيجتها تفاوت الأداء في سوقي المال بالدولة، حيث ظل سوق أبوظبي للأورق المالية يسجل مستويات تاريخية جديدة، بدعم من دخول استثمارات أجنبية للسوق، في حين شهد سوق دبي المالي انخفاضا بسبب عمليات بيع من قبل المستثمرين الأجانب والمؤسسات.

سوق أبوظبي
وواصل المؤشر العام لسوق أبوظبي الصعود إلى مستويات غير مسبوقة، حيث أغلق بنهاية جلسة الخميس الماضي عند مستوى 8454 نقطة بزيادة 105 نقاط تقريباً، فوق مستوى الإغلاق المسجل بنهاية الأسبوع الأسبق عند مستوى 8349.2 نقطة، رغم أنه بلغ مستوى أعلى خلال الجلسات عند 8460.5 نقطة، قبل أن يتراجع قليلا بضغط من عمليات جني الأرباح على أسهم «البنوك» و«العقار».
وتلقى سوق أبوظبي للأوراق المالية دعما قويا خلال الأسبوع الماضي من قطاعين ثقيلين في المؤشر العام، وهما «الاتصالات» و«الاستثمار والخدمات المالية» اللذين سجلا ارتفاعاً مهماً بلغت نسبته 8.04% و2.48% لهما على التوالي. وتظهر بيانات السوق أن قطاع البنوك تراجع بقيمة 200 نقطة تقريبا، بما نسبته 1.63% كما تراجع مؤشر قطاع العقار 146 نقطة بنحو 2.28%.
وحافظ سوق أبوظبي على معدلات التداول العالية خلال الأسبوع الماضي إذ بلغت 8.28 مليار درهم، لنحو 1.206 مليار سهم عبر 48.824 صفقة على أسهم الشركات الـ 83 المدرجة في السوق.
وارتفعت القيمة السوقية للشركات المدرجة في السوق إلى 1.574 تريليون درهم بنهاية جلسة الخميس الماضي، مقارنة مع 1.546 تريليون درهم في الأسبوع الأسبق بزيادة 28 مليار درهم.
واستمر الأجانب بضخ المزيد من الاستثمارات في الأسهم المدرجة بسوق العاصمة، حيث بلغت محصلة تداولات الأجانب (من غير العرب والخليجيين) 767 مليون درهم صافي شراء، نتيجة التداولات التي نفذت من جانبهم وبلغت قيمتها لإجمالي 3.59 مليار درهم (بيع وشراء) تعادل حصة بنسبة 21.7% من إجمالي قيمة تداولات السوق.
ورغم أن الموطنين الأفراد نفذوا عمليات جني أرباح بشكل عام، إلا أن تداولات المواطنين من الأفراد والشركات، هيمنت على ما يقارب 75% من القيمة الإجمالية لتداولات سوق أبوظبي، حيث بلغت قيمة تداولاهم نحو 12.4 مليار درهم (بيع وشراء). وشهد السوق شراء مؤسساتي بلغت حصيلته 724 مليون درهم صافي شراء، فيما بلغت قيمة تداولاتها الإجمالية 13.7 مليار درهم.
وأما الأفراد فبلغت تداولاتهم 1.83 مليار درهم.

سوق دبي 
وفي سوق دبي المالي بلغت قيمة التداولات 3.7 مليار درهم، وأغلق المؤشر العام عند مستوى 3170 نقطة، متراجعا بقيمة 95 نقطة مقارنة مع مستواه في الأسبوع الأسبق.
ويأتي الانخفاض بضغط من عمليات جني الأرباح والمضاربات التي تهدف لتحقيق الربح السريع، وبعد أن ارتفعت بعض الأسهم بأكثر من 150% خلال أسبوعين أو ثلاثة أسابيع يصبح من الطبيعي أن تقوم بعض الصناديق الاستثمارية وبعض الأفراد أيضا، بمحاولة جني الأرباح التي تحققت.
إلى ذلك تظهر تداولات المؤسسات أنها اتجهت في غالبية أيام الأسبوع نحو البيع، وكذلك الأجانب الذين خيمت على تداولاتهم الإجمالية عمليات البيع أيضا.
ونتيجة للمضاربات وجني الأرباح في سوق دبي المالي، سجل السوق انخفاضا في مستوى المؤشر العام، كما تراجعت قيمة التداولات مقارنة مع الأسبوع الأسبق.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©