الأربعاء 1 فبراير 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

مقترح ليبي حول آليات تشكيل حكومة جديدة

رئيس البرلمان الليبي مستقبلاً وفداً من حكماء وأعيان قبيلة خزاعل (من المصدر)
23 يناير 2023 01:42

حسن الورفلي (بنغازي)

أعلن رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح أنهم قدموا لبعثة الأمم المتحدة في البلاد مقترحاً حول آليات لتشكيل حكومة جديدة، بدلاً من حكومتي عبد الحميد الدبيبة وفتحي باشاغا المتصارعتين، تمهيداً لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية المأمولة.
وبشأن الصراع الحكومي الراهن، قال صالح في لقاء صحفي: إن «فرصة إيجاد حكومة جديدة لا تزال قائمة، ثمة مقترح قُدم للبعثة الأممية حول آليات تشكيل الحكومة الجديدة».
وتتصارع على السلطة، منذ مارس الماضي، حكومتان إحداهما برئاسة باشاغا وكلفها مجلس النواب بطبرق والأخرى معترف بها من الأمم المتحدة وهي حكومة الوحدة برئاسة الدبيبة الذي يرفض تسليم السلطة إلا لحكومة يكلفها برلمان جديد منتخب.
ولحل تلك الأزمة، أطلقت الأمم المتحدة مبادرة قادت إلى تشكيل لجنة مشتركة من مجلسي النواب والأعلى للدولة للتوافق على قاعدة دستورية لإجراء انتخابات في أقرب وقت ممكن. وعن الانتخابات، شدد صالح على أنها «لا بد أن تكون في ظل حكومة واحدة».
وتعذر إجراء انتخابات في 24 ديسمبر 2021، جراء خلافات بين مؤسسات الدولة لا سيما بشأن قانوني الانتخاب.
وعن القاعدة الدستورية المأمولة لإجراء الانتخابات، قال صالح: إن «الخلاف الجوهري بين مجلس النواب ومجلس الدولة الاستشاري حول مزدوجي الجنسية، هناك مَن لا يريد انتهاء الأزمة في البلاد».
ويصر مجلس الدولة على منع العسكريين ومزدوجي الجنسية من الترشح في انتخابات الرئاسة، في حين يتمسك مجلس النواب بالسماح لهم. ومنتقداً مجلس الدولة، اعتبر صالح أن «ما نجده من مجلس الدولة هي الأقوال وليس الأفعال، لن نقبل بأن نكون تحت رحمة مجلس الدولة الاستشاري أو غيره».
وتابع: «حددنا مدة معينة في مجلس النواب إذا تم تجاوزها سنُعد قاعدة دستورية، سنتحمل مسؤولياتنا إذا لم يستجب مجلس الدولة الاستشاري للتوافق». وفي 17 يناير الجاري، أعلن مجلس النواب أنه منح مجلس الدولة مهلة 15 يوماً للرد بشأن ملف القاعدة الدستورية.
وأردف صالح: «الإعلان الدستوري هو السند الشرعي للسلطة لإنهاء الجدال السياسي القائم ويمكن إجراء الانتخابات اعتماداً عليه».
في غضون ذلك، جددت وزيرة الخارجية بحكومة الوحدة الليبية نجلاء المنقوش، خلال اجتماع وزراء الخارجية العرب الذي عقد أمس، في طرابلس، تعهد حكومة الوحدة الوطنية بإجراء الانتخابات «احتراماً لإرادة أكثر من 2.5 مليون ناخب ليبي»، مشيرة إلى أن فاعلية الدور العربي في مساعدة ليبيا يجب أن تكون بتفاعل مع الدور الأممي والأفريقي والشركاء الدوليين في طريق دعم إجراء الانتخابات.
بدوره، دعا المبعوث الأممي إلى ليبيا عبد الله باتيلي الدول العربية إلى المساعدة في إعادة الاستقرار إلى ليبيا.
وأعرب باتيلي، في كلمته خلال الاجتماع العربي، عن تقدير البعثة الأممية المشاركة العربية لمساعدة ليبيا على تجاوز الأزمة.
وأضاف أنه «حان الوقت لقادة ليبيا لأن يلتئم شملهم لإيجاد حل ليبي ليبي للأزمة»، مشدداً على أن إيجاد الحل للأزمة الليبية يعود إلى القادة الليبيين أولاً.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©