الإثنين 6 فبراير 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

قتلى وجرحى بهجوم إرهابي في مقديشو

قوات الأمن الصومالية قرب مكتب رئيس البلدية في أعقاب الهجوم الإرهابي (رويترز)
23 يناير 2023 01:42

أحمد مراد (مقديشو، القاهرة)

​​​قُتل وأُصيب عدد من الأشخاص جراء هجوم انتحاري شنته حركة «الشباب» الإرهابية استهدف مقر بلدية مقديشو في حي «حمروين» وسط العاصمة الصومالية.
وقال مصدر أمني، إن الهجوم بدأ بعملية انتحارية بواسطة سيارة مفخخة يقودها انتحاري اصطدمت ببوابة مقر البلدية في سوق «حمروين». وتابع أن «التفجير الانتحاري أعقبته مواجهات عنيفة بين المهاجمين الذين يحاولون اقتحام المقر وحراس البلدية، والحصيلة الأولية تفيد بمقتل 6 أشخاص، بينهم الانتحاري، وإصابة آخرين».
وقال الشرطي عبد الله محمد «فجّر إرهابيون سيارة محملة متفجرات على جدار محيط بمركز تسوق مقديشو، بجوار مقر إدارة محافظة بنادر.
ويواصل الجيش الصومالي ضرباته العسكرية ضد معاقل حركة «الشباب» الإرهابية، ما دفع التنظيم المتطرف لتكثيف هجماته الإرهابية.
وأكد الباحث المتخصص في شؤون الحركات المتطرفة والإرهاب الدولي منير أديب، في تصريحات لـ«الاتحاد»، أن دعوة حركة «الشباب» للتفاوض مع الحكومة ليست «بريئة»، مشيراً إلى أنها تأتي في سياق محاولات فك الحصار العسكري والاقتصادي الذي يفرضه الجيش عليها، ومحاولة إعادة إنتاج نفسها. وأوضح أديب أن الحكومة الصومالية تتلقى دعماً عربياً دولياً قوياً من أجل القضاء على الحركة الإرهابية التي تعرضت في الفترة الأخيرة إلى ضغوط شديدة وحصار اقتصادي قوي.
ودعا الباحث المتخصص في شؤون الحركات المتطرفة والإرهاب الدولي الحكومة الصومالية بألا تنساق وراء دعوات الإرهابيين الخادعة، وألا تضع يدها في يد المتطرفين، وأن تستمر في المواجهة الأمنية والعسكرية حتى تقضي على الحركة تماماً.
وقال أديب، إن الحكومة الصومالية في طريقها إلى توجيه المزيد من الضربات النوعية ضد العناصر المتطرفة في ظل استمرار الدعم العربي والدولي، وفي هذا الإطار جاء لقاء وزير الخارجية المصري مع وزير الخارجية الصومالي، وبحثا سبل دعم الحكومة الصومالية من أجل إضعاف التنظيم المتطرف، تمهيداً للقضاء عليه بشكل نهائي.
من جانبها، أكدت الباحثة السودانية أسمهان إبراهيم، المتخصصة في العلوم السياسية بجامعة الخرطوم في تصريح لـ«الاتحاد»، أن الانتصارات العسكرية الأخيرة التي حققها الجيش الصومالي جعلت التنظيم الإرهابي يبدي تنازلاً محدوداً، لا سيما أن الضربات أضعفت من القوة العسكرية للحركة في ظل تضافر الجهود الداخلية والخارجية الرامية إلى القضاء على الإرهابيين.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©