الأحد 4 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

قمة شرم الشيخ بداية عهد جديد لمواجهة التغير المناخي

مشاركون في مركز شرم الشيخ الدولي للمؤتمرا ، في اليوم الأول من قمة المناخ
6 نوفمبر 2022 15:44

أكدت الجلسة الافتتاحية والعامة لمؤتمر قمة الأطراف "cop27"، أن اليوم 6 نوفمبر هو بداية عهد جديد وتنفيذ الاتفاق المبرم في قمة باريس 2015 وتعهدات قمة غلاسكو 2021 وشرم الشيخ هي عهد التنفيذ فالوقت قد حان.

وأشارت الجلسة إلى أن هناك جهودا تبذل لمواجهة التغير المناخي لكنها ليست بالقدر الكاف، مطالبة الجميع أن نجد القدرة على التركيز لمواجهة تحديات التغير المناخي وأنه على قادة العالم في قمتهم غداً شرح المسار المستقبلي لمواجهة التحديات المناخية.

وكشفت الجلسة عن 24 بلداً قدمت خطط التحديث الخاصة بالمناخ مطالبة باقي الدول والبالغ عددها 173 دولة، بتحويل المفاوضات إلى أفعال ملموسة والحد من ارتفاع درجات الحرارة إلى 1.5 درجة مئوية. 

وشهدت الجلسة انتخاب معالي سامح شكري وزير خارجية مصر لرئاسة "cop27".

وقال ألوك شارم رئيس "cop26" .. " بفعل التعاون تمكنا من التوصل لميثاق غلاسكو بشأن المناخ، وتمكنا بإحراز تقدم خارج غرف التفاوض. يمكنا من بلوغ هدفنا وهو الإبقاء على زيادة حرارة الأرض 1.5 درجة مئوية"، مشيرا إلى أن أكبر الشركات والمؤسسات العالمية التزمت بالحياد الصفري.

ولفت إلى أن الدراسات الحديثة أفادت بأن حرارة الأرض سترتفع 1.7 درجة مئوية بنهاية القرن.وقال: أقر بحجم التحديات التي لا تزال تتربص بنا ولايزال علينا بذل مزيد من الجهود وعلينا أن نجد القدرة على التركيز لمواجهة تحديات التغير المناخي.

وأضاف: "سأقوم بدعم مصر والأمم المتحدة ومسألة التمويل هي الحاسمة في مجال عملنا إما أن ننجح أو نفشل”.

واختتم ألوك شارم رئيس "cop26” .." في نهاية المطاف أبقى متفائلاً ونحتفل اليوم بالعيد الثلاثين لقمة الأرض التي عقدت في ريو دي جانيرو 1992"، وأضاف " إننا قادرون على القيام بالإبقاء على زيادة الحرارة بنسبة 1.5 درجة".

وألقى سامح شكري كلمة عقب توليه رئاسة "cop27" قال فيها " كوب 27 الحدث الدولي والأهم والأكبر على الإطلاق"، مضيفاً " لنمضي معا لتحقيق ما نصبو إليه ومصر لن تدخر جهداً".وأضاف شكري " علينا أن نستكمل المسار نحو أهداف توافقنا عليها ونتائج لابد ان نصل إليها فمصر عازمة على مواصلة مسيرة مواجهة التغير المناخي بقوة".

وتابع "مؤتمرنا نقطة مميزة وعلامة فارقة في تاريخ قمة المناخ، ونجدد العهد ونرفع الطموح لتعزيز العمل الجماعي مع أكبر تحدي يواجه البشرية حالياً فتغير المناخ قد أصبح خطراً واقعا يهدد حياة البشر في كل مكان ومجال".وأشار شكري إلى أن نمط التنمية الذي صارت عليه البشرية منذ الثورة الصناعية لم يعد قابلاً للاستدامة، داعياً المشاركين في قمة المناخ أن يثبتوا للعالم إدراكهم حجم التحدي وامتلاك الإرادة السياسية لمواجهته.ولفت إلى أن قمة شرم الشيخ هي لتنفيذ تعهدات الدول.

وقال "شهدت السنوات القليلة الماضية زيادة في وعي المجتمعات وخاصة الشباب ونما بشكل ملموس اهتمام وإسهام المجتمع المدني ومراكز الأبحاث ودور المرأة ما يؤكد أن هناك فرصة". لافتاً إلى أن قادة العالم سيتوافدون غداً للإعراب عن التزامهم الراسخ بجهود مواجهة تغير المناخ.

وأوضح أنه على بعد خطوات من تجمع القادة وعلى مدار أسبوعين نبدأ مفاوضات تشاورية وما نحن بصدده ليس عملاً تفاوضياً منفصلاً عن الواقع وإننا نخسر جميعا ًوأنه ليس هناك مجال لأن نهدر الوقت.

 

المصدر: وام
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©