الأحد 27 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

تحذير من مجاعة «غير مسبوقة» في الصومال منذ نصف قرن

عائلة تعاني من الجوع في الصومال
18 أكتوبر 2022 20:58

حذّرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف)، اليوم الثلاثاء، من أن الصومال، الذي بات على شفير المجاعة، سيواجه وضعاً «غير مسبوق منذ نصف قرن» إذا لم تحصل تعبئة دولية كبيرة من أجل إنقاذ شعب الدولة الواقعة في شرق القارة الأفريقية.
ولفتت المنظمة الأممية إلى أن 44 ألف طفل دخلوا مؤسسات رعاية صحية في الصومال بسبب سوء تغذية حادّ في أغسطس الماضي.
وقال جيمس ايلدر، وهو ناطق باسم اليونيسيف، في اتصال بالفيديو من الصومال «(هذا يعني أن) هناك طفل يدخل كل دقيقة إلى مركز رعاية صحية ليُعالَج من سوء تغذية حاد».
ولفت أيضاً إلى أن العديد من الأطفال لا يمكنهم حتى الوصول إلى مراكز الصحة هذه بسبب ظروف انعدام الأمن المهيمنة على الصومال.
وأكّد ايلدر أن الصومال «سيواجه موت أطفال على مستوى غير مسبوق منذ نصف قرن» إذا لم يزد المجتمع الدولي دعمه المالي.
وأضاف «إن الأطفال، الذين يعانون من سوء التغذية الحاد، هم أكثر عرضة للوفاة بسبب الإسهال والحصبة بـ11 مرة مقارنة بالأطفال الذين يحصلون على تغذية جيدة. بهذه المعدلات، فإن الصومال على شفير مأساة لم تشهدها البلاد منذ عقود».
بعد أربعة مواسم من الأمطار غير الكافية، ومع توقعات بأن يكون الموسم الخامس مشابها اعتباراً من أكتوبر الجاري، يغرق الصومال في مجاعة لا مفرّ منها.
ويعاني 7.8 مليون شخص في أنحاء البلاد، أي نصف سكان الصومال تقريباً، من تداعيات الجفاف، بينهم 213 ألفاً معرضون لخطر مجاعة كبير، بحسب الأمم المتحدة.
وقال رئيس مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية مارتن غريفيث في مطلع سبتمبر الماضي في مقديشو، إن «المجاعة ستحصل في منطقتين في إقليم باي بين أكتوبر وديسمبر من هذه السنة» هما بايدوا وبوركابا.
ولفت غريفيث، آنذاك، إلى أن الوضع حاليًا في الصومال أسوأ ممّا كان عليه في مجاعة عام 2011 التي أودت بحياة 260 ألف شخص أكثر من نصفهم من الأطفال دون سن الخامسة.
وقال المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ينس ليركي، اليوم الثلاثاء، إن الأمم المتحدة تناشد المجتمع الدولي من أجل تقديم مزيد من الأموال للصومال، وباتت تطلب اليوم 2.26 مليار دولار أميركي (مقارنة بـ1.46 مليار دولار)، 80% منها لمحاربة الجفاف.
وأصبحت خطة الاستجابة تشمل مزيداً من الأشخاص (7.6 مليون شخص اليوم مقابل 5.5 مليون شخص في مطلع العام).

المصدر: رويترز
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©