الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

بوتين يحذر من ردٍ روسي قوي على أوكرانيا

بوتين خلال حضور قمة منظمة شنغهاي للتعاون بسمرقند (أ ف ب)
17 سبتمبر 2022 02:01

سمرقند (وكالات) 

حاول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التقليل من أهمية هجوم مضاد مباغت تشنه أوكرانيا بابتسامة رسمها على وجهه، على هامش قمة إقليمية يشارك فيها، لكنه حذر من أن روسيا سترد بقوة أكبر إذا تعرضت قواتها لمزيد من الضغوط.
وفي تصريحات أعقبت قمة منظمة شنغهاي للتعاون في مدينة سمرقند في أوزبكستان، قال بوتين إن الهجوم كان شيئاً في حكم الضرورة لمنع ما وصفه بأنه «مخطط غربي لتفكيك روسيا».
وأضاف أن موسكو ليست في عجلة من أمرها في أوكرانيا، وأن أهدافها لا تزال كما هي من دون تغيير.
وقال بوتين مبتسماً: «سلطات كييف أعلنت أنها تنفذ عملية هجوم مضاد حالياً.. حسناً، لنرَ كيف ستمضي قدماً، وكيف سينتهي الحال بها».
وكان هذا أول تعليق علني له على انسحاب القوات الروسية في إقليم خاركيف بشمال شرق أوكرانيا قبل أسبوع.
وأضاف: «في الآونة الأخيرة، وجهت القوات المسلحة الروسية بضع ضربات حساسة، لنقل إنها بمثابة تحذير، وإذا استمر الوضع على هذا النحو، فإن الرد سيكون أكثر خطورة».
وقال بوتين أيضاً إن روسيا تفرض سيطرتها تدريجياً على مناطق جديدة في أوكرانيا، مؤكداً أن روسيا لا تستعجل إنهاء حملتها العسكرية.
ورداً على سؤال عما إذا كانت «العملية العسكرية الخاصة» تحتاج إلى تصحيح المسار، قال: «الخطة غير قابلة للتعديل».
وأضاف: «الهدف الرئيس هو تحرير كامل أراضي دونباس».
وأشاد بوتين بجهود نظيره التركي رجب طيب أردوغان، لإنهاء المعارك في أوكرانيا، لكنه قال إن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي غير مستعد لإجراء محادثات سلام.
وطالب الرئيس الروسي بحل المشكلات المتبقية بشأن صادرات الأسمدة الروسية، ورفع القيود التي تفرضها العقوبات الغربية على تصدير الأسمدة من روسيا البيضاء. وقال بوتين للصحفيين، إن مصدري الأسمدة الروس يواجهون مشكلات في الشحن والتأمين.
ونفى أيَ علاقة لبلاده بأزمة الطاقة في أوروبا، وقال إنه إذا أرادت دول الاتحاد الأوروبي مزيداً من الغاز، فعليها مطالبة أوكرانيا بفتح خطوط الأنابيب، ورفع العقوبات التي تمنع فتح خط أنابيب «نورد ستريم 2» عبر منطقة البلطيق. وأكد أن روسيا ستفي بالتزاماتها فيما يتعلق بإمدادات الطاقة.
إلى ذلك، قال بوتين لرئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي على هامش القمة، إنه يأمل بأن ينتهي النزاع في أوكرانيا في أقرب وقت، مبدياً تفهمه لمخاوف الهند المرتبطة بالقتال.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©