الإثنين 3 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

أوروبا تواجه موجة حرّ استثنائية

أرشيفية
12 يوليو 2022 20:44

استمرت في أوروبا الغربية الثلاثاء موجة الحرّ الاستثنائية الثانية في أقلّ من شهر، فسُجّلت درجات حرارة تخطّت الأربعين مئوية في إسبانيا والبرتغال، الأمر الذي ينذر بتداعيات مُقلقة على اليابسة والأنهار الجليدية.

يقول العلماء إنّ تزايد موجات الحر في أوروبا هو نتيجة مباشرة للاحتباس الحراري، وإنّ انبعاثات الغازات الدفيئة تزيد من قوة موجات الحرارة ومدتها ووتيرتها.

وقالت المتحدثة باسم المنظمة العالمية للأرصاد الجوية كلار نوليس في جنيف "تضرب موجة حرّ جديدة، هي الثانية هذا العام، أوروبا الغربية.

تؤثّر بشكل أساسي على إسبانيا والبرتغال، لكن من المتوقّع أن تصبح أقوى وأن تمتدّ".

ويُرافق موجة الحرّ "جفاف" و"يابسة جافّة جدًا" ولها تأثير مقلق على "الأنهار الجليدية في جبال الألب التي تتأثر فعلًا في الوقت الحالي".

وتابعت "إنه موسم يلحق الكثير من الضرر بالأنهار الجليدية" فيما "نحن نسبيًا في بداية فصل الصيف".

وجاء حديثها بُعيد أسبوع على انهيار جليدي في جبل مارمولادا في إيطاليا بسبب تأثير الاحتباس الحراري، ما أسفر عن مقتل 11 شخصًا.

في إسبانيا، أشير إلى تخطّي الحرارة 40 مئوية في جزء كبير من غرب البلاد الثلاثاء، بحسب مصلحة الأرصاد الجوية الوطنية، ولاسيما في مناطق معتدلة في العادة، مع بلوغها 42,8 مئوية على الأقلّ في بعض المناطق مثل قرطبة ف الجنوب.

ومن المتوقع أن تمتدّ ذروة موجة الحرّ حتى الخميس مع تسجيل 43-44 مئوية في وادي تاغوس ووادي غوادالكيفير.

وفي شوارع مدريد، كان من الصعب جدًا تحمّل هذه الحرارة بالنسبة لمن يعانون من وضع صحي أو اجتماعي هشّ وللموظفين الذين يعملون في مكاتب غير مكيّفة. وقالت الفنزويلية دانيا أرتياغا (43 عامًا) "إنه جحيم".

وفي البرتغال، دفع خطر اندلاع حرائق السلطات إلى إغلاق حديقة سينترا الواقعة غرب لشبونة والتي يزور قصورها سيّاح من حول العالم.

وحذّر رئيس الوزراء البرتغالي أنطونيو كوستا الاثنين من "مخاطر قصوى" في الأيام المقبلة، فيما بلغت درجة الحرارة 43,1 مئوية في وسط البلاد.

المصدر: وكالات
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©