الأربعاء 25 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
السويد والدنمارك تحتجان على انتهاك مجالهما الجوي
وزير الخارجية الدنماركي يبي كوفود
2 مايو 2022 02:35

كوبنهاغن (وكالات)

أعلن دبلوماسيون اسكندينافيون، أمس، استدعاء السفيرين الروسيين في السويد والدنمارك بعد انتهاك طائرة استطلاع روسية، أمس الأول، المجال الجوي للبلدين.
وقال وزير الخارجية الدنماركي يبي كوفود على «تويتر»: «استدعي السفير الروسي إلى وزارة الخارجية» اليوم الاثنين. وأضاف: «انتهاك روسي آخر للمجال الجوي الدنماركي.. هذا غير مقبول إطلاقاً ومثير للقلق، خصوصاً في الوضع الراهن».
ووقع الحادث، مساء أمس الأول، عندما حلقت طائرة استطلاع روسية في المجال الجوي الدنماركي شرق بورنهولم الجزيرة الدنماركية في بحر البلطيق قبل دخولها المجال الجوي السويدي.
وكانت وزارة الدفاع السويدية تحدثت، يوم السبت الماضي، عن الجزء الثاني من هذه الوقائع.
وقالت وزارة الخارجية السويدية: «هناك سلسلة تدابير لهذا النوع من الحوادث، ويشمل ذلك استدعاء ممثل الدولة المخالفة إلى وزارة الخارجية».
وبقيت الطائرة لفترة وجيزة فقط في المجال الجوي لكل من البلدين المجاورين.
وأفاد هنريك مورتنسن الملحق الصحافي في وزارة الدفاع الدنماركية: «إنها طائرة استطلاع كانت في مجالنا الجوي لفترة قصيرة جداً».
وأضاف: «تدخلت طائرتان دنماركيتان من طراز إف - 16 على الفور». وغادرت الطائرة الروسية بعد ذلك المجال الجوي الدنماركي.
وأكد مورتنسن أن هذا النوع من الحوادث «نادر».
وخلافاً للسويد حيث يدور نقاش حول هذه القضية، فإن الدنمارك عضو في حلف شمال الأطلسي «الناتو».
ورداً على سؤال لصحيفة «داغينز نيهتر»، قال وزير الدفاع السويدي، إنه «ليس لديه دليل» على أن الحادث مرتبط بالمباحثات الحالية حول العضوية السويدية المحتملة في حلف شمال الأطلسي «الناتو».
وبينما تدرس فنلندا أيضاً ترشحها للانضمام إلى الحلف الأطلسي، حذرت روسيا من أن على ستوكهولم وهلسنكي توقع «عواقب» في «العلاقات الثنائية» مع روسيا وفي «مجمل الترتيبات الأمنية الأوروبية».

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©