الخميس 20 يناير 2022
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عربي ودولي
تقدم كبير للجيش اليمني و«العمالقة» غرب شبوة
جندي يمني مرابط في إحدى جبهات القتال بمحافظة البيضاء (من المصدر)
الثلاثاء 4 يناير 01:05

عدن، صنعاء (الاتحاد، وكالات)

واصل الجيش اليمني و«ألوية العمالقة» بدعم مقاتلات تحالف دعم الشرعية تطهير مناطق جديدة في محافظة شبوة، وسط انهيارات واسعة في صفوف ميليشيات الحوثي الإرهابية.
وقالت مصادر عسكرية إن قوات الجيش و«العمالقة» بإسناد من مقاتلات التحالف واصلت التقدم ميدانيًا في الجبهات الغربية من المحافظة، حيث ومازالت القوات تتقدم باتجاه منطقة «النقوب». وتخوض قوات الجيش و«ألوية العمالقة» معارك ضارية ضد الميليشيات الحوثية بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة لليوم الثالث على التوالي، ومازالت المعارك جارية وتواصل التقدم نحو مديرية «بيحان».
ووجهت مقاتلات تحالف دعم الشرعية ومدفعية الجيش وألوية العمالقة ضربات مركزة استهدفت مواقع وثكنات الميليشيات الحوثية في مختلف جبهات القتال، حققت فيها إصابات مباشرة.
وتكبدت الميليشيات الحوثية خسائر خلال المعارك وضربات التحالف خسائر فادحة في العتاد والأرواح ولقي العشرات من عناصرها مصرعهم وجرح مئات أخرين، بالاضافة إلى تدمير آليات وأطقم قتالية.
وفي السياق، واصلت الفرق الهندسية التابعة للجيش نزع الألغام الحوثية التي زرعتها الميليشيات بكثافة في المناطق الأهلة بالسكان، في محاولة منها إعاقة تقدم الجيش و«العمالقة».
وأكد مدير مديرية «عسيلان»، العميد ناصر الحارثي، إن «عسيلان» باتت محررة من ميليشيات الحوثي الإرهابية، معبراً عن شكره لقوات الجيش و«العمالقة» والتحالف على تقديم الدعم لتحرير المديرية.
فيما اعتبر مدير أمن محافظة شبوة العميد الركن عوض الدحبول إن تحرير مديرية «عسيلان» هو انتصار لكل القوى التي التحمت وشاركت في المعركة الوطنية لدحر ميليشيات الحوثي.
وفي مأرب، تجددت الاشتباكات بين الجيش اليمني وميليشيات الحوثي الإرهابية في المحورين الغربي والجنوبي للمحافظة.
وحشدت الميليشيات أمس، عدداً من العربات والآليات العسكرية إلى جبهة «الكسارة»، لكن مدفعية الجيش استهدفت عناصرها وآلياتها ثم تصدت لمحاولة تسلل فاشلة، وقتلت 8 حوثيين.
وفي الجبهة الجنوبية، تصدى الجيش لهجوم حوثي مماثل من محورين واستطاعت مدفعيته تدمير ثلاثة أطقم وعربة مدرعة في «البلق الشرقي».
فيما دمرت غارات مقاتلات التحالف تعزيزات عسكرية للحوثيين في «الجوبة وملعاء» ومواقع متفرقة دمرت العشرات من الأطقم والآليات.
إلى ذلك، أكد تحالف دعم الشرعية شن ضربات جوية استهدفت معسكر «السوادية» استجابة للتهديد ومبدأ الضرورة العسكرية.
ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن التحالف قوله إن المعسكر يتم استخدامه للتخزين والإمداد وإطلاق الأسلحة النوعية، مؤكداً اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة والمتوافقة مع القانون الدولي الإنساني في العملية العسكرية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©