الجمعة 3 ديسمبر 2021
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عربي ودولي
الصومال: ارتفاع ضحايا مواجهات إلى 30 قتيلاً و100 مصاب
الصومال: ارتفاع ضحايا مواجهات إلى 30 قتيلاً و100 مصاب
الإثنين 25 أكتوبر 01:41

مقديشو (وكالات) 

أفاد سكان ومسؤولون في مستشفى بأن ما لا يقل عن 30 شخصاً لقوا حتفهم وأصيب ما يربو على 100 آخرين في القتال الدائر بين الجيش الوطني الصومالي وحليفه السابق تنظيم «أهل السنة والجماعة» في ولاية غلمدغ في مطلع الأسبوع.
وذكر محللون وسكان أن الاشتباكات في غوريسيل، ثاني أكبر منطقة في الولاية، قد تشتت انتباه الجيش والتنظيم عن معاركهما ضد حركة «الشباب» الإرهابية.
وأوضح سكان أن القتال اندلع في ساعة مبكرة من صباح أمس الأول، واستمر حتى يوم أمس. وكانت حصيلة سابقة أشارت إلى سقوط 12 قتيلاً في المواجهات.
وقال فرح عبدالله، وهو أحد أعيان المنطقة: «أنا متأكد من أن أكثر من 30 شخصاً لقوا حتفهم، لأنني أعرف 27 منهم، وينتمون للجانبين». وذكر عشرة سكان، كل على حدة، التقديرات ذاتها لعدد القتلى.
وكان مقاتلو تنظيم «أهل السنة والجماعة» سيطروا على غوريسيل ثاني أكبر مدينة في غلمدغ في وقت سابق هذا الشهر بعد معركة قصيرة.
وسبق أن سيطرت الجماعة الصوفية خلال العقد الماضي على العديد من المدن الرئيسة في غلمدغ، ولم تنجح الجهود في إيجاد تسوية عسكرية وسياسية مع السلطات الإقليمية.
وحمّل وزير الإعلام في غلمدغ أحمد شاير، التنظيم مسؤولية الاشتباكات الأخيرة.
وقال للصحافيين: «إن القوات الحكومية احتفظت بمواقعها لمدة شهر، ودعت الأطراف المهاجمة إلى إخلاء البلدة بسلام، لتجنب مواجهات مسلحة وإلحاق إصابات في صفوف المدنيين».
وأضاف «للأسف، هاجموا قواعد عسكرية تابعة للقوات الحكومية، التي صدت تقدمهم، ونجحت في استعادة السيطرة على مواقعها، وطرد فلول الميليشيات إلى الغابات».

 

 

الأكثر قراءة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2021©