الرياض، عدن (الاتحاد، وكالات)

كشف تحالف دعم الشرعية في اليمن، أمس، تفاصيل معركة «العبدية» في محافظة مأرب، مشيراً إلى مقتل مئات العناصر من ميليشيات الحوثي الإرهابية في ضربات جوية.
وقال المتحدث باسم التحالف، العميد الركن تركي المالكي: «عملياتنا الجوية أوقفت على مدى 18 يوماً اقتحام الحوثيين لمنطقة العبدية في اليمن». وأضاف في تصريحات صحفية أن قوات التحالف نفذت 118 استهدافا لحماية اليمنيين في «العبدية» خلال الـ 96 ساعة الماضية.
وكشف المتحدث عن تدمير 15 آلية عسكرية لميليشيات الحوثي ومقتل نحو 400 عنصر إرهابي. وشدد المتحدث على أن المنظمات الأممية تحمل مسؤولياتها الإنسانية تجاه المحاصرين بالعبدية في اليمن.
ويثير الحصار الجائر التي تفرضه ميليشيات الحوثي الإرهابية على مديرية «العبدية» مخاوف من حدوث كارثة إنسانية. 
ويدخل الحصار القاسي أسبوعه الثالث بعيد قطع الميليشيات الحوثية الشرايين الرئيسية في مسعى لكسر سكان المديرية الصامدين في وجه الحملة العسكرية للحوثي.
ويهدد الحصار أكثر من 33 ألفا و496 مدنياً ونازحا أغلبهم من النساء والأطفال وكبار السن، الذين أصبحوا في خطر كبير ويفتقرون إلى أدنى مقومات الحياة الأساسية مع تقييد حركة التنقل.
وعلى مدى الأيام الماضية، توالت حملة التنديدات الصادرة من منظمات حقوقية ومن الحكومة المعترف بها دوليا، وفعاليات احتجاجية حذرت جميعها من استخدام ميليشيات الحوثي «التجويع» وسيلة لتحقيق أهداف عسكرية في «العبدية».