توفي الرئيس الإيراني الأسبق أبو الحسن بني صدر، اليوم السبت، عن 88 عاماً في العاصمة الفرنسية باريس.
وأصبح بني صدر أول رئيس لإيران بعد الثورة عام 1979 قبل أن ينتقل إلى فرنسا ليعيش فيها. 
وقالت زوجته وأبناؤه، على موقع بني صدر الرسمي على الإنترنت، إنه توفي في مستشفى «بيتي سالبترير» في باريس بعد صراع طويل مع المرض.
أصبح أول رئيس لإيران في فبراير 1980.
ولكنه غادر في العام التالي إلى فرنسا حيث قضى بقية حياته.
وقال جمال الدين باكنجاد، مساعده منذ فترة طويلة، لرويترز عبر الهاتف إن أسرته ترغب في دفنه في ضاحية «فرساي» بباريس التي عاش فيها خلال منفاه.