أكّدت مصادر رفيعة المستوى في التيار الوطني الحر في لبنان أن "كل العقد حلَّت، ولم يعد هناك ما يبرر تأخير تأليف الحكومة".

وتوقعت المصادر، اليوم الخميس أن "يزور رئيس الوزراء المكلف نجيب ميقاتي بعبدا في الساعات المقبلة، لوضع اللمسات الأخيرة على التشكيلة، وإصدار مرسوم التأليف".

وأكدت المصادر أن عدم تشكيل حكومة بعد كل هذه الفترة يعني أن هناك ما يعرقلها من خارج ما كان يجري تداوله من حصص وحقائب، مشيرة إلى أن ساعة الحسم اقتربت.

يذكر أنه كان تم تكليف رئيس الحكومة الأسبق نجيب ميقاتي في 26 يوليو الماضي بتشكيل الحكومة الجديدة بعد استشارات نيابية أجراها رئيس الجمهورية ونال خلالها ميقاتي 72 صوتاً من أصوات النواب.

ولم تسفر لقاءات عون وميقاتي عن إعلان تشكيل الحكومة بالرغم من إشاعة أجواء إيجابية حول إمكانية إصدار التشكيلة قريباً.