يعيش الشارع التونسي حالةَ ترقب لمعرفة الشخصية التي سيختارها الرئيس قيس سعيد لقيادة الحكومة المقبلة.

وأكد تقرير نشره موقع "سكاي نيوز" أنه من المتوقع أن يكون رئيس الحكومة الجديدة من الوسط الاقتصادي وأن الملف الاقتصادي سيكون على رأس أولويات الحكومة المقبلة في تونس.

وكان قيس سعيد قرر تمديد فترة تجميد عمل برلمان البلاد حتى إشعار آخر وسط استمرار أزمة سياسية اقتصادية تمر بها البلاد.