تعهدت حركة «طالبان»، اليوم الاثنين، بأن يصبح تنظيم داعش الإرهابي، بعد وقت قصير، مجرد ذكرى في أفغانستان.
وعينت حركة «طالبان» الملا ندا محمد، حاكماً جديداً لولاية ننغرهار في شؤق أفغانستان، حيث توجد عناصر من تنظيم داعش المتطرف.
وأعلن حكام أفغانستان الجدد أنهم لن يتسامحوا مع مواصلة تنظيم داعش هجماته. 
ويقول الملا محمد مطمئناً ومتحدثاً عن تنظيم داعش المتشدد «لن يكون لهم ملاذ معنا، نحن نلاحق مقاتليهم المختبئين». وأضاف «لقد حاربناهم ولم يعودوا كثيرين، ومنذ وصولنا إلى السلطة (في جلال آباد، عاصمة إقليم ننغرهار)، أوقفنا 70 إلى 80 من مقاتليهم».
وينفي حاكم ننغرهار الجديد أي صلة بين «طالبان» وتنظيم داعش «ليس هناك صلة، هذا أمر خاطئ تماماً». وأوضح «نحن ملتزمون بحزم ضد تنظيم (داعش)».