أشاعت عاصفة مطرية هوجاء، الأربعاء، الفوضى في عدن مناطق في إسبانيا وتسببت في فيضانات في بعض المدن وتركت الآلاف دون كهرباء وأجبرت السلطات على إغلاق بعض الطرق وخدمات السكك الحديدية.

واكتسبت العاصفة قوة إضافية بسبب ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة وضربت بقوة مدينة ألكانار الساحلية في إقليم قطالونيا شمال شرق البلاد.
وكتب رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانتشيث في تغريدة، إنه يتضامن مع المناطق المنكوبة وحث المواطنين على توخي الحذر الشديد واتباع إرشادات خدمات الطوارئ مع توقعات باستمرار الأمطار خلال الليل.

وتحولت شوارع ألكانار سريعاً إلى مجار للسيول التي اكتسحت مياهها السيارات والأثاث والأشجار صوب الساحل. وقال مسؤولون إن فرق الطوارئ أنقذت العشرات ممن حوصروا في السيارات والمنازل وأماكن التخييم. ولم ترد تقارير عن وفيات.