أسماء الحسيني (القاهرة، الخرطوم)

عقد الجانبان رئيس مجلس السيادة السوداني الانتقالي الفريق أول عبدالفتاح البرهان ورئيس المجلس العسكري الانتقالي في تشاد الجنرال محمد إدريس ديبي، اجتماعاً في الخرطوم أمس، واتفقا على تفعيل الاتفاقيات المشتركة ومكافحة الإرهاب والجماعات المتطرفة.
ورحب البرهان، في جلسة المباحثات بزيارة الوفد التشادي برئاسة ديبي، مشيراً للدور الكبير الذي لعبه الرئيس الراحل إدريس ديبي في تقوية أواصر التعاون والعلاقات بين السودان وتشاد. 
وقال البرهان: «بدأنا عملاً مشتركاً كبيراً بين البلدين، ويجب علينا تطويره»، مؤكداً أهمية التعاون في كافة المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية، ودعم التعايش المجتمعي.  وشدد رئيس مجلس السيادة على ضرورة التعاون والعمل سوياً بين البلدين لمواجهة التحديات التي تواجه البلدين، والمتمثلة في الإرهاب والجماعات المتطرفة، مؤكداً على أهمية تفعيل اتفاقية التعاون الأمني الموقعة بين السودان وتشاد وليبيا والنيجر في انجمينا عام 2018 لتأمين الحدود.
ومن جانبه عبر ديبي عن شكره وتقديره للسودان حكومة وشعباً، مشيراً إلى تطور وأزلية العلاقات المتميزة بين البلدين، ودور الرئيس الراحل في تعزيز وتطوير تلك العلاقات. وقال ديبي: «لدينا قدرة وإرادة سياسية لمواجهة التحديات والقضايا التي تواجه البلدين»، مضيفاً: «بلادنا تمر بفترة انتقالية، ونأمل الدعم من السودان باعتباره دولة جارة وصديقة لنا».