أشاد الرئيس الأميركي جو بايدن، اليوم الاثنين، بلقاح «فايزر» المضاد لفيروس كورونا المستجد بعد حصوله على الموافقة الكاملة.
وكتب بايدن في تغريدة، على تويتر «في حين استوفت كل اللقاحات الثلاثة ضد كوفيد المعايير المشددة لإدارة الغذاء والدواء للاستخدام الطارئ، فإن موافقة إدارة الغذاء والدواء هذه ستزيد الثقة بان هذا اللقاح آمن وفعال». 
واضاف بايدن مخاطباً الأميركيين «اذا كنتم لم تأخذوا اللقاح بعد، فهذا هو الوقت المناسب للقيام بذلك».
وبات اللقاح، الذي طورته شركتا «فايزر» الأميركية و«بيونتك» الألمانية، أول لقاح ضد مرض كوفيد-19 في العالم يحصل على الموافقة الكاملة.
ويسوق اللقاح الآن تحت اسم علامته التجارية «كوميرناتي».ومنحت إدارة الغذاء والدواء الأميركية، اليوم الاثنين، الموافقة الكاملة لاستخدام اللقاح للأشخاص البالغة أعمارهم 16 عاماً وما فوق.
هناك 52% من سكان الولايات المتحدة حصلوا على اللقاح بالكامل.
وقالت جانيت وودكوك، مفوضة الإدارة بالإنابة، في بيان، إن «موافقة إدارة الغذاء والدواء الأميركية على هذا اللقاح تشكل منعطفاً فيما نواصل مواجهة وباء كوفيد-19».
وحصل اللقاح على الاستخدام الطارئ في 11 ديسمبر 2020. ومنذ ذلك الوقت، أعطيت منه مئات ملايين الجرعات عبر العالم.
ويستند قرار منحه الموافقة إلى بيانات محدّثة من الاختبارات السريرية التي جرت عليه وخلصت إلى أن اللقاح فعال بنسبة أكثر من 90% في منع مرض كوفيد-19.
وقالت إدارة الغذاء والدواء الأميركية في بيانها «بشكل عام، تمت متابعة 12 ألف متلق للقاح على مدى ستة أشهر على الأقل».
وتشمل العوارض الجانبية الشائعة للقاح الألم والاحمرار والتورم في مكان الحقنة، إلى جانب التعب وأوجاع الرأس أو العضلات أو المفاصل وكذلك ارتفاع الحرارة وقشعريرة البرد.
تواصل إدارة الغذاء والدواء التحقق من بيانات السلامة فيما يتعلق بعارض الإصابة بالتهاب في عضلة القلب وخصوصاً خلال سبعة أيام من تلقي الجرعة الثانية. وأظهرت البيانات، حتى الآن، وجود مخاطر مرتفعة للتعرض لذلك ضمن فئة الذكور الذين تقل أعمارهم عن 40 عاماً مقارنة مع الإناث والذكور الأكبر سناً.