نقلت وكالة «تاس» الروسية للأنباء عن مجلس الأمن الروسي قوله إن أمين المجلس نيكولاي باتروشيف بحث مع مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض جيك سوليفان اليوم الاثنين الأمور المتعلقة بأفغانستان والتعاون في مجال الأمن الإلكتروني. 
وسيطرت حركة طالبان على أفغانستان الأسبوع الماضي، ودخلت العاصمة كابول.
وتخشى روسيا من أن يتسلل إلى أراضيها متشددون عبر الجمهوريات السوفييتية السابقة المجاورة لأفغانستان.
وتقوم الولايات لامتحدة ودول أخرى بإجلاء دبلوماسييها ورعاياها والأفغان الذين عملوا معها من مطار كابول. وهي عملية وصفها الرئيس الأميركي جو بايدن بالصعبة.
وقال مسؤولون آخرون إنها عملية محفوفة بالمخاطر في ظل احتشاد آلاف الأفغان أمام المطار من أجل مغادرة البلاد.