أعلنت السلطات الصحية في فيتنام، اليوم الأحد، تسجيل رقم قياسي جديد للوفيات اليومية المرتبطة بفيروس كورونا المستجد.
ورغم بروتوكولات الوقاية الصارمة التي يتم تطبيقها، أحصت البلاد 737 وفاة جراء العدوى بالفيروس خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.
وبعد تسجيل الوفيات الجديدة، يرتفع العدد الإجمالي للوفيات في البلاد إلى 8277 حالة.
وفي الوقت نفسه، بقيت الإصابات اليومية مرتفعة حيث سجل اليوم الأحد 11 ألفاً و214 إصابة جديدة بالفيروس، بعد أن كانت سجلت أمس السبت 11 ألفاً و321  إصابة.
وقد بلغ إجمالي عدد الإصابات حتى اليوم الأحد، 348 ألفاً و59 حالة إصابة بالفيروس.
وقرر رئيس الوزراء الفيتنامي فام منه تشينه، إخضاع جميع سكان مدينة "هو تشي منه"، وهي أكبر مدينة وبؤرة إصابات الموجة الرابعة من الوباء، للفحص بغية التأكد من عدم إصابتهم بمرض كوفيد -19.
وقد اجتاحت حالة من الخوف المدينة، التي يبلغ تعدادها السكاني نحو 10 ملايين نسمة، خلال مطلع الأسبوع، بسبب تضارب المعلومات الصادرة عن السلطات بشأن القيود المفروضة على شراء الطعام.
وقامت وسائل الإعلام المحلية بتصوير حشود من السكان وهم ينزلون إلى أسواق السلع الغذائية وينتظرون لساعات في طوابير.
ومن المقرر أن تفرض قيود على التسوق اعتباراً من يوم غد الاثنين، وحتى السادس من سبتمبر المقبل.