ذكر مسؤولون بقطاع الصحة الأميركي، الأربعاء، أن جرعات معززة من لقاحات فيروس كورونا ستُتاح على نطاق واسع للأميركيين اعتباراً من 20 سبتمبر، مستشهدين ببيانات تظهر تضاؤل الحماية من اللقاحات الأولية مع زيادة الإصابات بسلالة دلتا المتحورة.

وقالت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية في بيان، إن المسؤولين الأميركيين سيتيحون جرعة ثالثة للمواطنين الذين حصلوا على لقاحي مودرنا وفايز-بيونتك ذوي الجرعتين قبل ثمانية أشهر على الأقل.
وقال الرئيس الأميركي جو بايدن للصحفيين في البيت الأبيض "إنها الطريقة المثلى لحماية أنفسنا من السلالات الجديدة التي ربما تظهر.. سيجعلكم ذلك تحظون بقدر أكبر من السلامة ولفترة أطول. سيساعد في إنهاء هذه الجائحة على نحو أسرع".

وأضاف أن الحكومة الأميركية تتوقع إعطاء 100 مليون جرعة معززة مجانا في نحو 80 ألف موقع في أنحاء البلاد.
وستُعطى الجرعات المعززة في بادئ الأمر للأميركيين الذين حصلوا على لقاح من جرعتين، لكن المسؤولين قالوا إنهم يتوقعون أن من تلقوا لقاح جونسون اند جونسون أحادي الجرعة، والذي أجازت الولايات المتحدة استخدامه في فبراير، سيحتاجون أيضاً لجرعات معززة.
وقال أنتوني فاوتشي كبير المستشارين الطبيين للرئيس جو بايدن للصحفيين "نريد أن نسبق الفيروس.. إذا انتظرنا حدوث شيء سيء قبل أن نتصدى له، فسنجد أننا قد تخلفنا بشدة عن المواجهة".