قال الرئيس قيس سعيد اليوم الاثنين إنه سيسعى لتكوين حكومة قريبا وفق نظام سياسي بعبر عن إرادة الشعب التونسي، في اشارة جديدة إلى عدم رغبته بالعودة إلى الوراء.

وأدلى الرئيس التونسي بتصريحات أمام مسؤولين من الأمن أثناء زيارته لمطار تونس قرطاج الدولي، دون أن يحدد موعداً ثابتاً لتكوين حكومة أو تعيين رئيس وزراء جديد.

ومضت نحو ثلاثة أسابيع منذ إعلان الرئيس التدابير الاستثنائية في البلاد يوم 25 يوليو، بتجميده البرلمان، وتوليه السلطة التنفيذية بشكل كامل، ومن ثم إصداره لقرارات بعدة اقالات في أجهزة الدولة وفي عدد من الوزارات ودفعه بتعيينات جديدة.