دعا رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الاثنين الى عقد اجتماع عبر الفيديو لقادة مجموعة الدول السبع «في الأيام المقبلة» من أجل تبني «مقاربة موحدة» بشأن التطورات في أفغانستان بعدما سيطرت عليها طالبان.

وتشاور جونسون الاثنين مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون و«شدد على ضرورة أن يلتئم المجتمع الدولي ويتبنى مقاربة موحدة في شأن أفغانستان، سواء على صعيد الاعتراف بأي حكومة مقبلة أو على صعيد منع أزمة إنسانية»، وفق ما أفادت رئاسة الوزراء لافتة إلى أن جونسون «أعرب عن نيته تنظيم اجتماع عبر الفيديو لقادة مجموعة السبع في الأيام المقبلة لهذه الغاية».

وجاء بيان رئاسة الحكومة البريطانية بعيد تصريحات أدلى بها وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب قال فيها «أعتقد أن العالم بأسره فوجىء بالسرعة التي استعادت فيها طالبان السلطة في أفغانستان»،

داعياً إلى «استخلاص العبر».

 وكان وزير الدفاع البريطاني بن والاس قد وصف الاثنين قبيل اجتماع أزمة جديد للحكومة عودة حركة طالبان إلى الحكم في أفغانستان بأنها «إخفاق للمجتمع الدولي».