أسماء الحسيني (الخرطوم، القاهرة)

 دعت لجنة الفيضان السودانية سكان الخرطوم وشمالها لاتخاذ الاحتياطات اللازمة حماية للأنفس والممتلكات، بعد أن وصل منسوب النيل إلى 17.14 متر، متجاوزاً منسوب الفيضان بـ52 سنتمتراً.
وأوضحت اللجنة في بيان، أمس، أن إيراد النيل الأزرق عند الحدود السودانية الإثيوبية بلغ 613 مليون متر مكعب، بينما بلغ إيراد نهر عطبرة عند الحدود السودانية الإثيوبية 318 مليون متر مكعب.
وبالمقابل، حسب المصدر نفسه، فقد «نقص تصريف المياه عند خزان الروصيرص 7 ملايين متر مكعب نهار اليوم ليصل إلى 602 مليون متر مكعب مقارنة بأمس الأول، حيث كانت الكمية 609 ملايين متر مكعب، وارتفع الإيراد عند سنار ليبلغ 737 مليون متر مكعب مقابل 733 مليون متر مكعب ليوم أمس بزيادة بلغت 4 ملايين متر مكعب».
وكانت أعلى زيادة مقارنة بأمس الأول، سجلت عند خزان مروي إذ بلغت 808 ملايين متر مكعب مقابل 799 مليون متر مكعب ليوم أمس الأول، بزيادة تبلغ 9 ملايين متر مكعب.
وحذر البيان من أن قطاع «سنار - الخرطوم» سوف يشهد ارتفاعاً بمعدل 5 سم وقطاع «مروي- دنقلا» الذي سيشهد ارتفاعاً بمعدل 3 سم، ويشهد قطاع «عطبرة - مروي» ارتفاعاً كبيراً بمعدل 9 سم لكن يظل الارتفاع الأعظم في الخرطوم والتي سجلت 17.14 متر متجاوزة منسوب الفيضان بـ52 سم، أي بأكثر من نصف متر.