علقت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاجون)، اليوم الاثنين، على الوضع الأمني في أفغانستان، فيما سيطرت حركة طالبان على عواصم ستة أقاليم.
وقالت البنتاجون إن الوضع «لا يسير في الاتجاه الصحيح».وأوضح جون كيربي المتحدث باسم البنتاجون أن الولايات المتحدة قلقة للغاية من هذا الاتجاه، لكن قوات الأمن الأفغانية لديها القدرة على محاربة الحركة.
وأضاف «هذه هي قواتهم العسكرية، وهذه هي عواصم أقاليمهم وشعبهم الذي يجب أن يدافعوا عنه، وسيعود الأمر حقا إلى القيادة التي هم على استعداد لإظهارها هنا في هذه اللحظة على وجه الخصوص».
وسيطرت الحركة، اليوم الاثنين، على مدينة «آيبك» عاصمة إقليم سمنكان لتصبح سادس عاصمة إقليم تسيطر عليها.

وسيطرت طالبان على ثلاث عواصم إقليمية هي مدن زرنج عاصمة إقليم نيمروز، وساري بول عاصمة إقليم شمالي يحمل الاسم نفسه، وطالقان عاصمة إقليم طخار في شمال شرق البلاد.
وكانت قد سيطرت بالفعل على عاصمة إقليم قندوز في الشمال وعلى لشكركاه عاصمة إقليم هلمند.