بغداد (وكالات) 

حذرت وزارة الصحة العراقية أمس، من فقدان السيطرة على استيعاب أعداد مصابي كورونا.
ونقلت وكالة الأنباء العراقية «واع» عن مدير عام الصحة العامة رياض عبد الأمير قوله إن «المستشفيات تكاد تفقد السيطرة على استيعاب أعداد الراقدين من مصابي كورونا»، معبراً عن أمله في أن تتحذ اللجنة العليا إجراءات حازمة في الاجتماع المقبل، لأن الأيام المقبلة ستكون خطرة جداً على الواقع الصحي.
وأضاف أن «هنالك زيادة متصاعدة ونسبة الموجب الآن وصلت بحدود 24% لم نشهدها إلا في هذه الموجة»، لافتاً إلى أنه «لابد من اتخاذ إجراءات حازمة لقطع سلسلة العدوى بين الناس وتقليل الإصابات».
وبين عبد الأمير أن «نسبة الرقود الآن بحدود 2 إلى 3% من الحالات الكلية أما إذا تم الحساب على الرقود فيصل إلى 50% منهم تقريباً هم من الحالات الخطرة».
وأشار إلى أن «كميات اللقاح الموجودة ليست كافية، وليست متاحة لكل المواطنين ونأمل أن تصل كميات أخرى في الأسابيع المقبلة ليتاح للجميع تلقي اللقاح».
وسجل العراق، أمس الأول، حصيلة غير مسبوقة بإصابات ووفيات كورونا حيث بلغت الإصابات 9883 حالة، فيما بلغت الوفيات 62 حالة في عموم محافظات البلاد.