أحمد شعبان (القاهرة)

أعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، عن خالص تعازيه ومواساته للعراق حكومة وشعباً في فاجعة الحريق المروع بمستشفى الحسين بمدينة الناصرية، بمحافظة ذي قار، داعياً المولى عز وجل أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته وأن يحفظ العراق وشعبه من كل مكروه. وأكد أبو الغيط في بيان للجامعة اليوم، وقوف الجامعة العربية إلى جوار العراق، ودعم الجهود التي تقوم بها الحكومة العراقية من أجل احتواء آثار هذه الكارثة. كما أعرب رئيس البرلمان العربي عادل بن عبد الرحمن العسومي، عن خالص تعازيه وصادق مواساته لحكومة وبرلمان وشعب جمهورية العراق في ضحايا حادث الحريق المروع، مقدماً صادق تعازيه لذوي الضحايا، داعياً العلي القدير أن يتغمدهم بواسع رحمته، وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان، وأن يّمن على المصابين بالشفاء العاجل.