يريفان (وكالات)

نفت وزارة الدفاع في أرمينيا صحة بيان صدر عن باكو عن قيام القوات الأرمينية بقصف مواقع تابعة للجيش الأذربيجاني على الحدود بين البلدين.
وقالت الوزارة، أمس، إن إعلان وزارة الدفاع الأذربيجانية عن قيام وحدات للقوات المسلحة الأرمنية بإطلاق النار على مواقع للجيش الأذربيجاني يوم 9 يوليو في شريط من الحدود متاخم لمقاطعة طاووش، لا أساس له من الصحة. وأوضح البيان أن «الجانب الأرمني لم يطلق النار، وقد أشرنا سابقاً إلى أن قواتنا لا تفعل سوى أن تتصدى للعدو إذا استدعت الضرورة».
وتتبادل باكو ويريفان بيانات حول وقوع حوادث متفرقة على الحدود بين الدولتين منذ توتر الوضع هناك في 12 مايو الماضي، عندما أعلن الجانب الأرمني عن توغل مجموعة من العسكريين الأذربيجانيين داخل أراضي البلاد، في أثناء محاولتهم لإجراء أعمال محددة متعلقة بتدقيق الخط الحدودي.
وأواخر مايو أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية عن احتجاز 6 عسكريين أرمن لدى محاولتهم عبور الحدود، فيما قالت نظيرتها الأرمنية إن 6 من عسكرييها أسروا أثناء قيامهم بأعمال هندسية داخل أراضي وحدة من القوات المسلحة الأرمنية تقع في مقاطعة «كيغاركونيك» على حدود أذربيجان.