عواصم (وكالات) 

حذر المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في أوروبا من أن القارة قد تشهد موجة جديدة من الإصابات بفيروس كورونا بحلول فصل الخريف.
وقال المدير الإقليمي للمنظمة في أوروبا، هانز كلوج في مؤتمر صحفي أمس، إن تخفيف القيود في الكثير من الدول وزيادة نشاط السفر يزيد من خطورة الإصابة بالفيروس.
وتأتي هذه التعليقات على خلفية تفشي سلالة «دلتا»، التي تم اكتشافها لأول مرة في الهند، وتعتبر سريعة الانتشار.
وقال كلوج: «هذا يحدث في ظل وضع متطور سريعا، سلالة جديدة مصدر قلق، هي سلالة دلتا، وفي منطقة مازال بها الملايين لم يحصلوا على التطعيم على الرغم من الجهود الكبيرة من جانب الدول الأعضاء».
وأوضح أنه بحلول شهر أغسطس، سوف تصبح هذه السلالة المهيمنة في المنطقة الأوروبية.
 وحتى بحلول ذلك الوقت، لن يكون جميع المواطنين قد حصلوا على التطعيم، لذلك هناك خطورة ظهور موجة جديدة من الإصابات.
وأوضح كلوج: «سلالة دلتا تتجاوز سلالة ألفا سريعاً للغاية عبر ظهور متكرر ومتعدد، وهذا يتضح من خلال زيادة حالات الوفاة ومعدلات الدخول للمستشفيات».
وأضاف: «التأخر في الحصول على اللقاح يوقع خسائر في الأرواح والاقتصاد، وكلما تباطأت وتيرة اللقاح ظهرت سلالات أخرى».
ورداً على سؤال حول القلق المرتبط بالمباريات الأخيرة لكأس أوروبا لكرة القدم، فيما تتزايد الحالات في المدن المنظمة «لندن وباكو وسان بطرسبرغ»، دعت منظمة الصحة العالمية فرع أوروبا إلى تتبع المشجعين بشكل أفضل وليس فقط في الملاعب. ورصدت مئات الحالات لدى المشجعين في مباريات كأس أوروبا، خصوصاً لدى الإسكتلنديين العائدين من لندن أو الفنلنديين العائدين من سان بطرسبرغ أو مشجعين في ملعب كوبنهاغن، تبين أنهم مصابون بمتحورة دلتا.
وبعد 10 أسابيع، شهدت تراجعاً متواصلاً في الحالات، ارتفع الأسبوع الماضي عدد الإصابات بنسبة 10% في منطقة أوروبا التي تضم 53 دولة بسبب تزايد الاختلاط والرحلات والتجمعات وتخفيف القيود الاجتماعية.
وقال كلوج: إن «هذا الارتفاع يندرج في سياق وضع يتطوّر بسرعة، نسخة متحوّرة مقلقة وهي المتحوّرة دلتا، وفي منطقة لا يزال ملايين الأشخاص فيها غير ملقحين رغم الجهود الكبيرة من جانب الدول الأعضاء».
وتوقع المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها أن تمثّل المتحوّرة دلتا شديدة العدوى 90% من الإصابات الجديدة بـ«كوفيد- 19» في الاتحاد الأوروبي بحلول نهاية أغسطس.
من جهته، أكد مسؤول استراتيجية اللقاح في الوكالة الأوروبية للأدوية ماركو كافاليري خلال مؤتمر صحفي أن «المعطيات النابعة عن أدلة واقعية تظهر أن جرعتين من لقاح تحميان من المتحورة دلتا».
وحذرت كاثرين سمالوود، وهي مسؤولة أخرى في منظمة الصحة، من أن موجة جديدة قد تحصل قبل الخريف.