عدن، صنعاء (الاتحاد، وكالات)

أحبط الجيش اليمني أمس، عملية تقدم لميليشيات الحوثي الارهابية الموالية لإيران على عدد من التباب في جبهة «آل ثابت» شمال غرب محافظة صعدة. 
وقال مصدر عسكري إن عناصر الميليشيات حاولت الالتفاف والتسلل إلى تباب «الخطاب والخيّال» الاستراتيجيتين المطلتين على سوق «آل ثابت» المركزي.
وأوضح أن العملية شهدت معارك عنيفة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة وإسناد بري ومدفعي من تحالف دعم الشرعية.
وأسفرت الاشتباكات والقصف المدفعي عن مقتل وإصابة العديد من عناصر الميليشيات الإرهابية إضافة إلى تدمير ثلاث عربات عسكرية كانت في طريقها لإسناد الميليشيات. 
وفي مأرب، قصفت مدفعية الجيش اليمني، أمس، مواقع وتجمعات لميليشيات الحوثي في أطراف المحافظة. واستهدف قصف المدفعية، الميليشيات في جبهة «الكسارة»، مما أدى إلى مصرع وجرح عدد من عناصر الميليشيات وتدمير آليات تابعة لها.
وفي السياق استهدفت مقاتلات تحالف دعم الشرعية، تعزيزات للميليشيات الحوثية في جبهتي «الكسارة والمشجح»، وكبدتها خسائر في الأرواح والعتاد، كما استهدفت مقاتلات التحالف بغاراتها الجوية، تجمعات للميليشيات في جبهة «النضود»، شرق مدينة الحزم، في محافظة الجوف.
وخلفت جرائم الميليشيات الإرهابية في محافظة مأرب خلال شهر يونيو الجاري، 74 قتيلاً وجريحًا من المدنيين بينهم امرأة وأطفال.
 وأفاد تقرير رسمي، بأن ميليشيات الحوثي ارتكبت خلال الشهر الجاري مجازر وحشية هي الأكثر دموية منذ مطلع العام 2021، جراء الاستهداف المتواصل لمدينة مأرب بالصواريخ البالستية والطائرات المفخخة.
وقال التقرير إنه ومنذ الـ5 وحتى الـ29 يونيو، سقط 34 قتيلاً بينهم طفلان، و40 جريحاً بينهم 3 أطفال وامرأة، نتيجة قصف ميليشيات الحوثي لمدينة مأرب.
وأوضح التقرير أن الميليشيات نفذت عمليات القصف بخمسة صواريخ بالستية وثلاث طائرات مفخخة استهدفت الأحياء المدنية في المدينة التي تحتضن مليوني مواطن معظمهم من النازحين. وفي الساحل الغربي، تعاملت القوات المشتركة، مع تحركات لميليشيات الحوثي الإرهابية في ثلاث جبهات وكبدتها خسائر بشرية ومادية جديدة. 
 وأفاد الإعلام العسكري للقوات المشتركة أن جبهة «حيس» شهدت تحركات مكثفة للميليشيات التابعة لإيران من جهة الحدود الإدارية لمحافظة إب، ومديرية الجراحي بمحافظة الحديدة وسرعان ما تم إخمادها، مؤكداً أن الوحدات المرابطة من القوات المشتركة في المنطقة المستهدفة شمال غرب مدينة «حيس» اشتبكت مع عناصر الميليشيات بالأسلحة المتوسطة وأجبرتها على الفرار بعد تحقيق إصابات مباشرة في صفوفها.
وفي جبهة «الدريهمي»، أكد الإعلام العسكري تدمير جرافة عسكرية ومصرع اثنين من عناصر الميليشيات الإجرامية أثناء محاولة استحداث خندق وتحصينات قرب خطوط التماس.
 وفي الجبهات المتقدمة بمدينة الحديدة، وجهت الوحدات المرابطة من القوات المشتركة في قطاع «الصالح» ضربات مركزة على أهداف ثابتة خلف كلية الهندسة بعد رصد محاولات حوثية استحداث تحصينات ومواقع، وفقاً لذات المصدر.
وفي سياق آخر، أعلنت قيادة قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن أمس، اعتراض وتدمير طائرة من دون طيار مفخخة أطلقتها ميليشيات الحوثي الإرهابية تجاه المنطقة الجنوبية بالمملكة العربية السعودية.
ونقلت وكالة الأنباء السعودية في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» عن التحالف القول إن ميليشيات الحوثي مستمرة في محاولاتها تعمد استهداف المدنيين والأعيان المدنية، مؤكداً اتخاذ الإجراءات العملياتية لحماية المدنيين والتعامل مع التهديد الوشيك.