شعبان بلال (القاهرة)

أعلنت وزارة الصحة المصرية عن بدء انحسار موجة الارتفاع في معدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وانخفاض نسب الإشغال بمستشفيات العزل على مستوى محافظات بالجمهورية.


جاء ذلك على هامش اجتماع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وعدد من وزراء الحكومة، أمس، لمتابعة الوضع الراهن لانتشار فيروس كورونا على المستوى المحلي ومستجدات توفير اللقاحات، فضلاً عن جهود الدولة للارتقاء بالصحة العامة للمواطنين والرعاية الطبية الشاملة.


ووجه الرئيس المصري بالتوسع في مراكز تقديم اللقاح على مستوى الجمهورية، وإقامة مراكز كبرى في كل محافظة لتقديم خدمة التطعيم لأكبر عدد من المواطنين، بالإضافة إلى وضع مخطط متكامل لتطوير شركة "فاكسيرا" ورفع قدراتها لتكون صرحاً صناعياً إضافياً على المستوى الوطني في المجال الطبي يضاهي كبرى الشركات والمصانع العالمية في هذا المجال.


وأكد المتحدث باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي إنه سيتم بدء التصنيع المحلي للقاح "سينوفاك" بالاشتراك مع الخبرة الصينية فعلياً خلال الشهر الجاري من قبل الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات "فاكسيرا".


واستقبلت مصر مؤخراً الشحنات الأولى من المواد الخام لتصنيع اللقاح، ومن المستهدف تصنيع ٤٠ مليون جرعة خلال الفترة المقبلة.