هدى جاسم (بغداد) 

كشفت هيئة النزاهة العراقية، أمس، أن تحقيقاتها توصلت إلى إصدار 9 أوامر قبض وضبط واستقدام، بحق مسؤولين كبار في البلاد بتهم الفساد الإداري والمالي.
وقالت هيئة النزاهة الاتحادية في العراق، في بيان: «إن الإجراءات التحقيقيَّة في عددٍ من الملفات والقضايا المُهمَّة، أفضت إلى استصدار 9 أوامر ومُذكَّرات قبضٍ وضبطٍ واستقدامٍ بحق مسؤولين في مختلف محافظات العراق، بينهم رئيس مجلس محافظة كركوك السابق وبرلمانيٍّ سابقٍ ومستشار في رئاسة الجمهوريَّة، وعضو بمجلس محافظة كركوك، ورئيس الجامعة التقنيَّة الشماليَّة السابق، ومدير قسم التوزيع في شركة توزيع المنتجات النفطيَّة في محافظة نينوى».
ووفق الهيئة، شملت الأوامر المدير العام السابق لفرع مصرف الرشيد في محافظة ذي قار، ومحافظ بابل السابق.
وأوضحت الهيئة أن التهم الموجهة إلى المسؤولين تتعلق بقضايا فساد بالمال العام.
إلى ذلك، أفاد مصدر أمني عراقي، أمس، باغتيال ضابط برتبة عقيد شرقي العاصمة بغداد. وقال المصدر: إن «مسلحين مجهولين فتحوا نيران أسلحتهم باتجاه ضابط برتبة عقيد في جهاز المخابرات، ضمن منطقة البلديات شرقي العاصمة بغداد».
وأشار المصدر إلى أن «الحادث أسفر عن مقتل الضابط في الحال».