وصلت نائبة الرئيس الأميركي كامالا هاريس يوم الأحد إلى عاصمة جواتيمالا في أول رحلة خارجية لها في منصبها وذلك بعد عطل  فني في طائرتها تسبب في تأخر رحلتها.

  • نائبة بايدن تصل جواتيمالا بعد عطل في طائرتها

 

وكان في استقبال هاريس وزير خارجية جواتيمالا بيدرو برولو وسفير الولايات المتحدة لدى جواتيمالا وليام بوب في حوالي الساعة 0630 مساء الأحد بالتوقيت المحلي (0030 من صباح اليوم الاثنين بتوقيت جرينتش).

وقالت المتحدثة باسم نائبة الرئيس سيمون ساندرز إنه بعد أقل من نصف الساعة من إقلاعها من مطار عسكري بالقرب من واشنطن، اضطرت الطائرة الحكومية التي تقل هاريس إلى العودة إلى المطار من أجل تغييرها، وأضافت المتحدثة "إنها مسألة فنية... لا توجد مخاوف كبيرة تتعلق بالسلامة".

وصرحت ساندرز للصحفيين في وقت لاحق بأن طاقم الطائرة لاحظ وجود مشكلة في معدات الهبوط، مضيفة أن الطائرة استدارت عائدة "بدافع من الحذر الشديد".

وستركز زيارة هاريس الرسمية إلى جواتيمالا والمكسيك يومي الاثنين والثلاثاء على الهجرة والتعاون الاقتصادي.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد كلف نائبته هاريس بأخذ زمام المبادرة 
في الحد من الهجرة إلى الولايات المتحدة.