الفاتيكان (رويترز) 

أكد البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، أمس، أن الألم يعتصره بعد اكتشاف رفات 215 طفلاً في مدرسة كاثوليكية سابقة لطلاب من السكان الأصليين في كندا، ودعا إلى احترام حقوق السكان الأصليين وثقافتهم.
وفي حديثه إلى الزوار والسياح في ساحة القديس بطرس، خلال عظته الأسبوعية، حثّ فرنسيس الزعماء السياسيين والدينيين في كندا على «التعاون بكل عزيمة» من أجل تسليط الضوء على ما حدث، والسعي إلى المصالحة وتضميد الجراح. وقال: إنه يتعاطف مع «الشعب الكندي، الذي أصيب بصدمة من هذه الأخبار المروعة».