بيروت (وكالات)

تصدر خلال الساعات الماضية وسم #شربل_وهبة مواقع التواصل في لبنان، ووجهت موجة من الانتقادات إلى وزير الخارجية المحسوب على «التيار الوطني الحر» من قبل آلاف اللبنانيين الذين رأوا فيه قصر نظر، وتخريبا للعلاقات اللبنانية الخليجية، وإضراراً بمصالح اللبنانيين في الخارج أيضاً.
كما انتشر وسم #شربل_وهبة_لا_يمثلنا بين ناشطين وإعلاميين لبنانيين على «تويتر».
كذلك، وجّه عدد من النواب والسياسيين انتقادات لاذعة إلى وهبة، معتبرين كلامه غير مقبول على الإطلاق وخطير.
وقالت النائب رولا الطبش في تغريدة على حسابها على «تويتر» أمس: «مرفوض كلياً الاتهام الذي أطلقه وزير خارجية العهد القوي بحق دول الخليج العربي بأنها تقف خلف إرسال داعش إلى العراق وسوريا ولبنان وتمويله، ومرفوض هذا الإصرار على الاصطفاف المناقض للهوية العربية للبنان ومعاداة العرب، وقد دأب العهد على ذلك، الانقضاض على الهوية، خطير».
بدوره، رأى السياسي والصحافي، نوفل ضو، بتغريدة على حسابه على «تويتر»، أن «المطلوب من وزير خارجية تحالف مار مخايل  الاعتذار علناً من الشعب اللبناني، فكلامه يسيء إلى تاريخ لبنان وحاضره ومستقبله ومستواه الدبلوماسي والثقافي والفكري وإلى موقعه العربي والدولي وإلى مصالح شعبه وقناعاته».