أعلنت ولاية تاميل نادو بجنوب الهند عن إجراءات عزل عام جديدة اليوم السبت بعد أن سجلت البلاد رقما قياسيا في عدد وفيات كورونا في يوم واحد مع استمرار الزيادة في حالات الإصابة.

  • تاميل نادو الهندية تعلن العزل العام بعد وفيات قياسية

وسجلت وزارة الصحة الهندية 4187 وفاة بالفيروس خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية ليقترب العدد الإجمالي للوفيات من 240 ألفا كما تم تسجيل 401078 إصابة ليرتفع العدد الكلي إلى 21.9 مليون منذ بدء الجائحة.

وقال مسؤولون في تاميل نادو إن العزل العام على مستوى الولاية سيبدأ يوم الاثنين ويستمر حتى الرابع والعشرين من مايو. وسيُسمح للمتاجر والأعمال الأخرى بفتح أبوابها يومي السبت والأحد لمنح السكان الوقت للاستعداد للعزل العام.

كانت ولاية كارناتاكا المجاورة قد أعلنت في وقت متأخر أمس الجمعة أنها ستمدد القيود على الحركة حتى الرابع والعشرين من مايو أيضا.
ووضعت الموجة الثانية من جائحة كورونا في الهند ضغوطا على نظام الرعاية الصحية في البلاد في ظل ندرة الأسرة بالمستشفيات والأكسجين.

  • تاميل نادو الهندية تعلن العزل العام بعد وفيات قياسية

وتواجه المشارح ومحارق الجثث صعوبة في التعامل مع عدد الموتى ويستخدم المواطنون المتنزهات ومواقف السيارات في إحراق الجثث.
ويرجح المتخصصون في المجال الطبي أن تكون الأرقام الحقيقية لحالات الإصابة بكورونا والوفيات الناجمة عن الفيروس أعلى بكثير من الأرقام الرسمية.