صنعاء (وكالات)

استولت ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران على كميات اللقاحات المقدمة من وزارة الصحة العامة والسكان كحصة للمناطق الخاضعة لسيطرة الميليشيات الإرهابية.
وقالت مصادر طبية، إن ما يسمى بـ «المجلس الأعلى لتنسيق الشؤون الإنسانية» التابع لميليشيات الحوثي هو من يحتجز هذه الشحنة، ويرفض تسليمها للقطاع الصحي بهدف تطعيم الطواقم الطبية العاملة في مواجهة الفيروس.
وتساءلت ذكرى النزيلي كبير مستشاري الصحة العامة قائلةً: «ماذا تفعل شحنة لقاحات الكوفيد عند المجلس الأعلى لتنسيق الشؤون الإنسانية التابع لسلطات صنعاء؟».
وفي السابق رفضت الميليشيات الحوثية تسلم الكميات الكاملة من اللقاحات المقدمة من وزارة الصحة، وبعد ضغوط من قبل المنظمات الدولية وافقت على تسلم جزء من اللقاحات للطواقم الطبية، ثم عمدت إلى احتجازها لديها.