حذرت منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، من خطر حدوث موجة جديدة من الإصابات بفيروس كورونا المستجد في إحدى القارات.
وقالت المنظمة إن تباطؤ حملات التطعيم ضد مرض كوفيد-19، وظهور سلالات جديدة، يزيد من خطر حدوث موجة تفشٍ جديدة في القارة الأفريقية.
وأضافت المنظمة إن التأخيرات ونقص إمدادات اللقاحات تدفع دولاً أفريقية إلى التراجع أكثر وراء بقية دول العالم في تنفيذ حملات التطعيم ضد كوفيد-19. ولا تشكل مجموع اللقاحات التي أعطيت في القارة الآن سوى 1% من مجموع اللقاحات التي تم إعطاؤها على مستوى العالم، متراجعة من 2% قبل أسابيع قليلة. 
وسلطت المنظمة الدولية التابعة للأمم المتحدة على التنازل عن براءة اختراع اللقاحات بأنه قد يكون «تغييراً لقواعد اللعبة».
وحذرت من أنه في ظل انتشار سلالات جديدة، وتدني مستويات التطعيم، وسأم السكان من الالتزام بإجراءات الوقاية، وتخفيف القيود، باتت ظروف تفش جديدة قائمة.