أعلن مجلس القضاء الأعلى في العراق، اليوم الخميس، إصدار مذكرات قبض بحق مجموعة من العاملين في مستشفى ابن الخطيب، على خلفية حادثة مقتل أكثر 82 مدنياً وإصابة أكثر من 110 آخرين في حريق نشب بالمستشفى الأسبوع الجاري.

وقال المركز الإعلامي لمجلس القضاء، في بيان صحفي، إن محكمة تحقيق الرصافة اتخذت تحقيقات عدة في حادثة المستشفى، منها تدوين أقوال شهود في موقع الحادث، وإصدار مذكرات قبض بحق عاملين في المستشفى.

وأوضح البيان أن «أوامر القبض شملت مسؤول قسم الصيانة ومسؤول الدفاع المدني، ومسؤول صيانة قناني الأوكسجين، والمعاون الإداري، وموظفين آخرين وتم إلقاء القبض عليهم وتوقيفهم».

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي قد أصدر قراراً بسحب اليد عن وزير الصحة حسن التميمي ومحافظ بغداد والمدير العام لدائرة صحة بغداد الرصافة، وإحالتهم للجنة التحقيق بالمشكلة، برئاسة وزير الداخلية عثمان الغانمي وعضوية عدد من الوزراء.