هدى جاسم (بغداد)

عثرت القوات الأمنية العراقية، أمس، على عشرات العبوات الناسفة والصواعق ومساطر التفجير في منطقة الـ7 كيلو بمحافظة الأنبار غرب العراق.
وأفادت خلية الإعلام الأمني العراقية في بيان صحفي بأن «قوة تابعة لقيادة عمليات الأنبار نفذت استناداً إلى معلومات استخبارية دقيقة عملية تفتيش أمنية في منطقة الـ 7 كيلو بغرب العراق، أسفرت عن العثور على 40 عبوة ناسفة سعة 20 لتراً مملوءة بمادة C4 شديدة الانفجار و80 صاعق ومسطرة تفجير، قامت مفارز الهندسة بإتلافها».
إلى ذلك، كشف عضو مفوضية حقوق الإنسان في العراق، علي البياتي، أمس، عن إحصائية بأعداد الضحايا من العراقيين الذين سقطوا نتيجة العمليات الإرهابية خلال عامي 2019 و2020. وقال خلال مقابلة مع قناة «روسيا اليوم»: إن «الإرهاب عاد ليستهدف من جديد المحافظات التي كانت سابقاً مسرح عملياته، فلا يكاد يخلو يوم من دون عمليات إرهابية وضحايا جدد». وأضاف أن «أعداد الضحايا سنويا بسبب الإرهاب تتجاوز الـ600 شخص، حيث إن نسبة 4-5 % من الوفيات في العراق تكون بسبب العمليات الإرهابية، وهذه نسبة عالية وتحتاج إلى معالجات حقيقية». وأشار البياتي إلى ضرورة إيجاد معالجات حقيقية في مكافحة الإرهاب، تعتمد الآليات الدولية والتغيير في الاستراتيجيات التقليدية المعمول بها.