ذكر مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي أن زلزالا شدته 6.2 درجة ضرب ولاية آسام الهندية اليوم الأربعاء.
وقال المركز إن الزلزال وقع على عمق عشرة كيلومترات. 

وقال سكان إن الزلزال ألحق أضرارا ببعض المباني. وذكرت سلطات الولاية أنها تتحقق مما إذا كان وقع أي ضحايا نتيجة الزلزال.
وذكرت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية أن الزلزال وقع على عمق 34 كيلومترا وكان مركزه قرب بلدة ديكياجولي التي تبعد 140 كيلومترا شمال جواهاتي، المدينة الرئيسية في ولاية آسام.
وفي وقت سابق قدر مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي أن شدة الزلزال 6.2 درجة.
وقال سارباناندا سونوال رئيس وزراء ولاية آسام "ضرب زلزال قوي آسام. أصلي من أجل سلامة الجميع وأطالب الجميع بالحذر. نتلقى إفادة بالمستجدات من جميع المقاطعات".
وقال سكان إن حوائط بعض المنازل والمباني تصدعت. وخرج الناس إلى الشوارع خشية حدوث هزات جديدة.

وقال جوتيشمان ديكا (20 عاما) والذي يدرس الهندسة "لم أشاهد مثل هذه الهزات في حياتي".
وشعر السكان بهزات قوية متكررة في أنحاء عدة من شمال شرق الهند وبوتان المجاورة، ما أجبر المئات على الفرار من منازلهم بحسب رويترز.
وقال مسؤول بالوكالة الوطنية لإدارة الكوارث في الهند طلب عدم الكشف عن اسمه إن الوكالة تعكف على تقييم تقارير عن حجم الدمار والخسائر بعد الزلزال.