قالت النيابة العامة في فرساي، اليوم الجمعة، إن رجلا قتل بالسكين شرطية في مركز الشرطة بمدينة "رامبوييه" على بعد 60 كلم من العاصمة باريس.
وذكرت قناة "بي.إف.إم" التلفزيونية الفرنسية وإذاعة "أوروبا 1" أيضا أن الشرطية توفيت متأثرة بجراحها.
كان وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان أعلن أن مهاجما مسلحا بسكين طعن شرطية عند مدخل مركز الشرطة. ولم تتضح دوافع المهاجم. 
وأفاد مصدر في الشرطة الفرنسية أن المهاجم قتل بالرصاص بعدما أُصيب بطلقات نارية أطلقها شرطي.
والمهاجم تونسي الجنسية يبلغ 36 عامًا غير معروف من جانب أجهزة الشرطة والاستخبارات الوطنية، وهو موجود بصفة قانونية في فرنسا.
وقال دارمانان إنه سيتوجه إلى مكان الحادث. وأشار مسؤولون إلى إن المدعي العام في فرساي يحقق في الواقعة.