تونس (وكالات)

أعلنت كلّ من المنظمة الدولية للهجرة والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أمس، أنّ 41 مهاجراً على الأقل لقوا حتفهم اثر غرق مركبهم قبالة السواحل الشرقية لتونس.
وقالت المنظمتان في بيان مشترك إنه «تم انتشال 41 جثة على الأقل لأشخاص قضوا في حادث غرق مركب مهاجرين قبالة سواحل محافظة صفاقس».
وحسب ما جمعه من شهادات من الناجين فإن 17 آخرين لا يزالون مفقودين.
وتوقفت عمليات البحث عن المفقودين بسبب سوء الأحوال الجوية، على أن تستأنف اليوم. وكل المهاجرين من أصول أفريقية من بلدان جنوب الصحراء وانطلقوا على مركبهم من سواحل منطقة سيدي منصور أمس الأول، في اتجاه السواحل الأوروبية.