نيامي (أ ف ب)

أعلنت وزارة الدفاع النيجرية مقتل أربعة من جنودها في هجوم إرهابي مزدوج في جنوب شرق البلاد، غداة أداء الرئيس الجديد محمد بازوم اليمين الدستورية.
وذكرت الوزارة، في بيان، أنّ «عدة إرهابيين» قتلوا في هجومين متزامنين استهدفا صباح، أمس الأول، مواقع عسكرية، مستخدمة التعبير المستعمل دوماً لوصف المتطرفين.
وأضافت: إنّ المهاجمين المدججين بالسلاح جاءوا من دولة مجاورة، في إشارة إلى نيجيريا، حيث تنشط مجموعات مرتبطة بحركة «بوكو حرام» الإرهابية.
وندّد بازوم، أول رئيس يصل إلى السلطة في انتقال ديمقراطي منذ الاستقلال عن فرنسا في 1960، بـ«جرائم حرب» يرتكبها إرهابيون في بلاده في خطاب تنصيبه.
والنيجر هي أفقر دولة في العالم، بحسب مؤشر التنمية البشرية لدى الأمم المتحدة.
وتسببت الاضطرابات بمقتل آلاف الأشخاص وفرار مئات الآلاف من منازلهم.