أحمد عاطف (القاهرة)

اختتمت، اليوم، المناورات العسكرية المشتركة بين الجيشين المصري والسوداني والتي استمرت لأيام في قاعدة مروي شمال السودان.

ونفذت القوات عمليات الهجوم على أهداف العمق والدفاع عن الأهداف الحيوية، إلى جانب تنفيذ بعض المهام  للقوات الخاصة لتصفية بؤرة إرهابية.

ورجحت مصادر مطلعة ل"الاتحاد" أن تستضيف مصر النسخة المقبلة من تدريب نسور النيل فى نسختها الثالثة، موضحة أنه تم التنسيق على دوريا تأمين حدودية مشتركة بين الجيشين المصري والسوداني.

  • مصر والسودان تختتمان التدريب الجوي المشترك نسور النيل 2
    مصر والسودان تختتمان التدريب الجوي المشترك نسور النيل 2

 

إلى ذلك، تضمنت المرحلة تجهيز وإقلاع عدد من الطائرات المتعددة المهام والمروحيات لتنفيذ مهام الإعتراض والحماية الجوية للقوات، وقد أظهر ختام فعاليات التدريب المستوى الراقى الذى وصلت إليه العناصر المشاركة فى التدريب ، ثم قام رئيسا أركان البلدين بتكريم عدد من العناصر المتميزة أثناء التدريب.

وفى سياق متصل عقد رئيسي الأركان المصري والسوداني لقاءاً ثنائياً تناول عدد من الموضوعات ذات الإهتمام المشترك والتحديات والتهديدات العسكرية والأمنية وإلتزامات وبرامج التعاون العسكرى خلال الفترة القادمة، واتفق الجانبان على أهمية توظيف الخبرات المكتسبة من الأنشطة التدريبية لصالح تطوير المهام العملياتية.

  • مصر والسودان تختتمان التدريب الجوي المشترك نسور النيل 2
    مصر والسودان تختتمان التدريب الجوي المشترك نسور النيل 2

 

وأكدا بأن نسور النيل 2 شهدت تطورا إيجابيا بجميع النواحي ومراحل وعناصر هذا التدريب المشترك في نسخته الأولى إلى الثانية، وذلك من حيث إعداده وتخطيطه وتنفيذه.

وكانت المناورات العسكرية الجوية بين مصر والسودان التي بدأت الاربعاء الماضي، قد اشتملت على صقل المهارات في إدارة العمليات الجوية المشتركة، وتنفيذ طلعات هجومية لأهداف محددة فضلًا عن حماية المنشآت الحساسة.