حذر وزير الصحة الألماني ينس شبان من استمرار خطر الإصابة بفيروس كورونا. 
وقال شبان، اليوم الاثنين، في برلين خلال زيارة لمركز التطعيم «ميسه»: «التطعيم لا يمنع الموجة الثالثة، الموجة الثالثة تنمو»، مضيفاً أن بلداناً لديها معدل تطعيم أعلى، مثل تشيلي وبريطانيا والولايات المتحدة، تُظهر أن القيود على الاختلاط لا تزال ضرورية.
ووصف شبان الوضع في وحدات العناية المركزة والمستشفيات بالمقلق في ضوء زيادة معدلات الإشغال، وقال: «علينا كسر هذه الموجة الثالثة معاً وتقليص الاختلاط، خاصة في النطاق الشخصي والمدارس والعمل، حيثما أمكن ذلك».
وناشد الوزير الولايات «التي يزيد معدل الإصابة فيها على 100 حالة (لكل مئة ألف نسمة في غضون أسبوع) أن تطبق باستمرار مكابح الطوارئ المتفق عليها من أجل خفض أعداد الإصابات».
ودعا شبان مجدداً إلى تخفيف القيود عن الأشخاص الذين تلقوا اللقاح، موضحاً أنه يمكن معاملة الأفراد الذين تم تطعيمهم على نحو تام مثل الأفراد الذين أظهرت فحوصهم نتائج سلبية، وقال: «لن يكون لدى أحد فرص أقل أو أكثر من شخص آخر، طالما اتضح أن خطر العدوى منخفض عبر اختبار أو تلقيح».