قضى 26 شخصاً في غرق عبارة أمس الأحد في نهر في بنجلادش جراء اصطدامها بمركب شحن، وفق ما أعلنته أجهزة الإغاثة بعد تعويم القارب.
وكانت الحصيلة السابقة تشير إلى مقتل 20 شخصاً.
وغرقت العبارة الأحد في نهر شيتالاكسيا بعدما اصطدمت بمركب شحن أكبر حجماً خلال توجّهها من مدينة نارايانغانج الصناعية على بعد عشرين كيلومتراً من العاصمة دكا إلى إقليم مونشيجانغ المجاور.
واليوم الاثنين تم انتشال حطام العبارة من مياه النهر الشديدة التلوث.
وصرّح المسؤول المحلي مستعين بالله إن "الحصيلة هي وفاة 26 شخصاً. عثرنا على 21 جثة داخل القارب".
وكان عنصر في الشرطة المحلية قد صرّح أن العبارة كانت مكتظة بركاب ممن يريدون مغادرة نارايانغانج بعد فرض الحكومة إغلاقاً لمدة سبعة أيام اعتباراً من الاثنين لاحتواء تسارع وتيرة الإصابات بـ«كوفيد- 19».
وأوضح مستعين بالله أن 16 شخصاً كانوا على متن العبارة، وصرّح أن "نحو عشرين شخصاً تمكّنوا من السباحة إلى ضفة النهر بعد غرق القارب"، مشيراً إلى احتمال وجود مفقودين.

وأشار قائد الشرطة المحلية ديباك ساها إلى أن عاصفة قوية هبّت بعيد الحادث عقّدت من عمليات البحث لساعات.