عدن، صنعاء (الاتحاد، وكالات)

لقي 40 عنصراً من ميليشيات الحوثي الإرهابية الموالية لإيران مصرعهم، وأصيب العشرات، في مواجهات مع الجيش اليمني في جبهة «الأحكوم» بمديرية «حيفان» جنوب تعز.
وأوضح مصدر عسكري أن المواجهات اندلعت عقب هجوم فاشل شنته الميليشيات على المواقع المحررة في جبهة «الأحكوم»، مشيراً إلى أن المواجهات أسفرت عن مقتل أكثر من 40 من عناصر الميليشيات، بينهم قائد ميداني وجرح العشرات وإعطاب وإحراق مركبات تابعة للميليشيات.
وفي السياق، لقي ما لا يقل عن 20 عنصراً من ميليشيات الحوثي مصرعهم وجرح آخرون، أمس، بنيران الجيش اليمني في جبهة «الكسارة» غرب مأرب. وأوضح مصدر عسكري أن «معارك عنيفة شهدتها جبهة الكسارة منذ صباح الأربعاء، أسفرت عن مصرع ما لا يقل عن 20 عنصراً من ميليشيات الحوثي وجرح آخرين، إلى جانب خسائر أخرى في المعدات».
وأضاف المصدر أن مدفعية الجيش شنّت قصفاً مكثّفاً تمكنت خلاله من تدمير مصادر نيران العدو وتحصيناته، كما استهدفت تعزيزات كانت في طريقها إلى الميليشيات وكبدتها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.
إلى ذلك، أكدت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين بمحافظة حجة أمس، أن ميليشيات الحوثي الإرهابية استهدفت تجمعات النازحين بقذائف المدفعية والطيران المسير في مديريات «حيران وحرض وعبس وميدي» شمال محافظة حجة. وذكر البيان أن الميليشيات استهدفت تجمع «الدير» بمديرية حيران، والذي يضم 113 أسرة نازحة بقذائف الهاون، وتسبب القصف في تهدم منزل أحد النازحين وترويع النازحين. ودعت الوحدة التنفيذية الأمم المتحدة إلى إدانة هذا العمل الذي يجرمه القانون الدولي الإنساني وقانون حقوق الإنسان، وعمل إجراءات عملية تلزم بها ميليشيات الحوثي، ومنعها من استهداف تجمعات النزوح في محافظة حجة. وطالب البيان الأمم المتحدة ومنظماتها الإنسانية والحقوقية إلى التدخل العاجل لتوفير الحماية للنازحين والمتضررين.
وفي ذات السياق، قالت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في محافظة مأرب: إن قصف ميليشيات الحوثي الذي استهدف المخيمات بالمحافظة الأحد الماضي، تسبب في إصابة 5 نساء وتضرر وتدمير مساكن وممتلكات عدد من النازحين. وأضافت الوحدة التنفيذية في بيان لها «أن ميليشيات الحوثي الإرهابية قصفت مخيمات الميل، الخير، تواصل، بالأسلحة الثقيلة وقذائف المدفعية والصواريخ بالتزامن مع زيارة المنسق المقيم للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن إلى المحافظة»، موضحةً إصابة 5 نساء، ثلاث منهن إصاباتهن بليغة، بالإضافة إلى تدمير وحرق 27 خيمة و18 خزان ماء. وأشارت الوحدة التنفيذية للنازحين إلى أن الميليشيات الحوثية مستمرة في انتهاكاتها الممنهجة وجرائمها المروعة بحق النازحين والمدنيين في محافظة مأرب، داعية الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والمنظمات المعنية بالشأن الإنساني للتحرك العاجل لإيقاف الاعتداءات الحوثية المتواصلة على النازحين في محافظة مأرب وإدانة قصف الميليشيات لمخيمات وتجمعات النازحين، والضغط عليها لوقف تصعيدها الممنهج ضد المدنيين في المحافظة.