اغتال مسلحون مجهولو الهوية، المقدم محمود الورفلي، القائد في الجيش الوطني الليبي، في مدينة بنغازي شرق ليبيا، اليوم الأربعاء.
ونقلت وسائل إعلام ليبية أن العقيد ميلود الزوي المتحدث باسم القوات الخاصة أكد صحة نبأ الاغتيال.
وجاء في صفحة الزوي، على موقع «فيسبوك»: «نؤكد خبر اغتيال المقدم محمود الورفلي أحد رموز القوات الخاصة». 
واستهدف الورفلي بالرصاص مع أحد مرافقيه في مدينة بنغازي، وفق ما أفاد مصدران.
وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإخبارية مقطع فيديو لما قيل إنها اللحظات الأولى التي أعقبت عملية الاغتيال.

وقال مصدر، مطالبا عدم الإفصاح عن هويته، إن "الورفلي قتل مع ابن عمه أيمن، بعدما أمطره مسلحون مجهولون بوابل من الرصاص بالقرب من جامعة العرب الطبية وسط بنغازي".
وأوضح المصدر نفسه أن "مركبة من نوع تويوتا بيك أب رباعية الدفع توقفت بجانب سيارة الورفلي وفتحت النار باتجاهها قبل أن تلوذ بالفرار".
وقال مصدر ثان، طلب عدم ذكر اسمه، إن "الورفلي ومرافقه وصلا مفارقين للحياة إلى مركز بنغازي الطبي القريب من مكان الواقعة".