أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، اليوم الثلاثاء، أنّ بلادها باتت «في خضمّ جائحة جديدة» بسبب تفشّي النسخ المتحوّرة من فيروس كورونا فيها.
وقالت ميركل خلال مؤتمر صحافي عقدته في برلين في ختام مفاوضات ماراثوينة أجرتها على مدى حوالى 12 ساعة مع حكّام ولايات البلاد لتشديد الإجراءات الرامية لمكافحة الوباء، «لدينا فيروس جديد (...) إنّه أكثر فتكاً بكثير، وأكثر عدوى بكثير، وقادر على التفشّي لفترة أطول بكثير».

وأعلنت أنغيلا ميركل فجر اليوم فرض إغلاق عام صارم في سائر أنحاء البلاد خلال عطلة عيد الفصح من 1 ولغاية 5 أبريل، يشمل خصوصاً إغلاق غالبية المتاجر وإلغاء الاحتفالات الكنسيّة، وذلك في إطار الجهود الرامية لمكافحة الموجة الثالثة من جائحة كوفيد-19.
وقالت ميركل في مؤتمر صحافي عقدته في ختام مفاوضات ماراثوينة أجرتها على مدى حوالى 12 ساعة مع حكّام الولايات إنّه خلال هذه الأيام الخمسة ستُحظر بالكامل التجمّعات، وتناول الطعام في الهواء الطلق، كما ستُغلَق سائر المتاجر، باستثناء تلك التي تبيع المواد الغذائية والتي سيُسمح لها بأن تفتح أبوابها يوم 3 أبريل فقط.
وأضافت ميركل أنّ عدداً من القيود السارية منذ نهاية 2020، ولا سيّما تلك المفروضة على تجمّع الأفراد في أماكن خاصة، تقرّر تمديدها بدورها حتى 18 أبريل.